حكم الحفائر إذا وقع فيها حكم القبر ، إلا أنها أهون منه. وأما إذا حفرها ليؤذي بها إنساناً ، أو في مواضع تؤذي الناس : فهو رجل ردي. وربما وقع في المكر ، والخديعة التي عملها . قال  : » من حفر لأخيه قليباً أوقعه الله عز وجل فيه قريباً «. وقال الشاعر :
يَاحَافِرَ البِئْرِ وَسِّعْ في مَرَاقِيها
قناة روش

مَن يحفِرِ البئرَ يُوشكُ أنْ يقعْ فِيهَا والله أعلم..