ارشيفية

أدان الأزهر الشريف التفجيرات الإرهابية التي وقعت وسط العاصمة الصومالية مقديشو، بالأمس الجمعة، وأسفرت عن مقتل 39 مدنيا وإصابة 40 آخرين.
وأكد الأزهر الشريف – في بيان اليوم السبت – رفضه القاطع لكل الأعمال الإرهابية التي تستهدف المدنيين وتروع الأمنين، وهو ما يتنافى مع كل الشرائع الدينية والمواثيق الدولية، مطالبًا المجتمع الدولي بضرورة تضافر الجهود من أجل القضاء على الإرهاب واستئصال عصاباته.
كما تقدم الأزهر الشريف بخالص التعازي للصومال، رئيسًا وحكومةً وشعبًا، ولأسر الضحايا، داعيا المولى تعالى أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يمن على المصابين بالشفاء العاجل.
قناة روش

وكانت الشرطة الصومالية أعلنت اليوم أن عدد القتلى جراء هجوم نفذه انتحاريون ومسلحون عند فندق في العاصمة الصومالية مقديشو ارتفع إلى 39 قتيلا، وأعلنت حركة الشباب المتشددة مسئوليتها عنه.
ا ش ا