زيت الخروع
يُستخرج زيت الخروع (بالإنجليزية: Castor oil) من بذور نبات الخروع (الاسم العلميّ: Ricinus communis)، والذي يعود أصله إلى المناطق الاستوائية من آسيا وإفريقيا، وهو يُستخدم في العادة كمليّنٍ للأمعاء، إلّا أنّه يدخل أيضاً في صناعة العديد من مست*ضرات التجميل، *يث يمتاز بلونه شبه الشفاف المائل للاصفرار.




فوائد زيت الخروع للبطن


شاع استخدام زيت الخروع كمليّن (بالإنجليزية: Laxatives) للأمعاء، أي أنّ تناوله يزيد من *ركة عضلات الأمعاء، ويدفع بم*توياتها إلى خارج الجسم، مما يساعد على تنظيفها وإفراغها، وقد أشارت العديد من الدراسات إلى أنّ زيت الخروع يمكن أن يقلل من الإمساك، ففي إ*دى الدراسات التي تمّ إجراؤها على كبار السنّ الذي يعانون من الإمساك، لو*ظ أنّ تناول زيت الخروع يزيد من *ركة الأمعاء، ويقلل من أعراض الإمساك، ويخفف من الإجهاد الناتج عن عملية التبرز، وربما ي*دث ذلك نتجة تكسر زيت الخروع بعد تناوله وت*وله إلى *مض الريسينوليك (بالإنجليزية: Ricinoleic acid)، والذي يتمّ امتصاصه في الأمعاء، ليعطي تأثيره الملين، ويجدر التنبيه إلى أنّه لا يجب استخدام زيت الخروع لفتراتٍ طويلة؛ *يث إنّه قد يسبب بعض الأعراض الجانبية، والتي سيتمّ ذكرها لا*قاً في هذا المقال.[٢]



فوائد أخرى لزيت الخروع
يوفر زيت الخروع العديد من الفوائد الص*ية للجسم والوجه والبشرة، ونذكر من هذه الفوائد:[١]

يقلّل من *بّ الشباب: وذلك بفضل امتلاك زيت الخروع خصائص مضادة للميكروبات والالتهابات، كما أنّ *مض الريسينوليك (بالإنجليزية: Ricinoleic acid) الموجود في زيت الخروع يمكن أن يساعد على تثبيط البكتيريا التي تسبّب *ب الشباب.

ي*سّن من ملمس البشرة: ي*توي زيت الخروع على الأ*ماض الأمينيّة التي ت*فز من ليونة الجلد ونعومة ملمسه.

يعدّ آمناً لاستعماله للبشرة ال*ساسة: إنّ زيت الخروع لا يسبب غلق المسام في الوجه، ولذلك فإنّه يُعدّ آمناً لاستخدامه عند الأشخاص الذين يمتلكون بشرةً *سّاسة؛ *يث إنّه لا يتسبّب بظهور الرؤوس السوداء في الوجه.

يمتلك خصائص مضادة للالتهابات: مما يُمكن زيت الخروع من المساهمة في التخفيف من تهيّج الجلد.

يمتلك خصائص مضادة للميكروبات: إنّ زيت الخروع يمكن أن يكون فعّالاً في مقاومة الجراثيم المسببة للأمراض، ولذلك فإنّه يقلل من خطر الإصابة بالعدوى البكتيريّة.

يُعدّ مرطّباً للجلد: إنّ الدهون الثلاثية المتوفرة في زيت الخروع تساعد على إبقاء الرطوبة داخل الجلد، مما يساعد على علاج جفافه.

يساعد على تنظيف البشرة: إنّ الدهون الثلاثية الموجودة في زيت الخروع يمكن أن تساعد على التخلص من الأوساخ المتراكمة على البشرة.

ي*فز من شفاء الجرو*: يقلل زيت الخروع من جفاف البشرة وتقرنها؛ *يث إنّ تراكم الجلد الميت على الجرو* قد يبطئ من شفائها، وقد أشارت إ*دى الدراسات إلى أنّ استخدام مرهمٍ ي*توي على زيت الخروع قد ي*فز من سرعة شفاء الجرو* بالمقارنة مع أنواع المرهم الأخر
ى، ويساعد في نمو أنسجة الجلد، كما لو*ظ أنّ زيت الخروع يعمل ك*اجزٍ بين الجر* والبيئة الخارجية، مما يقلل من خطر الإصابة بالعدوى.[٢]

ي*افظ على ص*ة الشعر وفروة الرأس: إنّ زيت الخروع يمكن أن يساعد على علاج قشرة الرأس بسبب امتلاكه لخصائص مضادة للالتهابات، إذ يمكن أن ي*دث ذلك نتيجة الإصابة بالتهاب في فروة الرأس، ومن الجدير بالذكر أنّ قشرة الرأس تُعدّ من ال*الات الشائعة التي تصيب فروة الرأس والتي تتمثل بجفافها وتقشرها.[٢]





الجرعات الآمنة لزيت الخروع
توض* النقاط التالية الجرعات الآمنة والموصى بها من زيت الخروع، وذلك ب*سب الفئات العمريّة لكلّ منهم:[٣]

الأشخاص البالغون:
في *الة الإصابة بالإمساك: 15-60 مللتر عن طريق الفم لمرّةٍ وا*دةٍ فقط.
في *الة الخضوع لجرا*ة تفريغ القولون: 15-60 مللتر عن طريق الفم قبل 16 ساعة من الخضوع للعملية.
الأطفال:
الأطفال أقل من سنتين من العمر: 1-5 مللتر لمرة وا*دة.
الأطفال الذي تتراو* أعمارهم بين 2-12 سنة: 5-15 مللتر ولمرة وا*دة.
الأطفال الذين يتجاوز عمرهم 12 سنة: 15-60 مللتر لمرة وا*دة.


الأضرار الجانبيّة لزيت الخروع
يمكن أن يسبب تناول زيت الخروع العديد من الأعراض الجانبيّة، ونذكر منها:[٤]

الأعراض الجانبية الخفيفة: ومنها:
آلام المعدة، أو البطن.
الغثيان.
الإسهال.
التعب العام.
الأعراض الجانبية الشديدة: وعند *دوثها يجب استشارة الطبيب، ونذكر من هذه الأعراض:
الإسهال الشديد.
الغثيان الشديد.
القيء الشديد.
الشد العضلي.
عدم انتظام ضربات القلب.
الشعور بالدوخة.
نقص التبوّل.
التغير في المزاج أو ال*الة العقليّة.


ال*ساسية الشديدة: والتي تُعدّ نادرة ال*دوث، إلّا أنّها تسبب بعض الأعراض، ومنها:

الطف* الجلدي.
ال*كة والانتفاخ في اللسان، أو الوجه، أو ال*لق.
الدوار الشديد.
صعوبة التنفس.
ت*فيز المخاض: *يث يستعمله المختصون للت*فيز من *دوث الولادة، ولذلك يجب على المرأة ال*امل تجنّب استخدامه في جميع مرا*ل ال*مل.[٢]


م*اذير استخدام زيت الخروع
هناك بعض الأشخاص الذين يجب عليهم تجنّب استخدام زيت الخروع، ونذكر من هؤلاء الأشخاص:[٣]

الأشخاص المصابون ب*ساسية زيت الخروع.
الأشخاص الذين يعانون من انسداد الجهاز الهضمي.
الأشخاص الذين يعانون من ثقبٍ معديٍّ معويّ.
الأشخاص الذين يعانون من ان*شار البراز (بالإنجليزية: Impaction) الشديد.
الأشخاص الذين تظهر عليهم أعراض التهاب الزائدة الدودية (بالإنجليزية: Appendicitis).
الأشخاص الذين خضعوا لجرا*ةٍ في البطن.
الأشخاص الذين يعانون من التهاب القولون التقر*ي (بالإنجليزية: Ulcerative colitis).
الأشخاص الذين يعانون من شقٍّ شرجيّ (بالإنجليزية: Rectal fissures).




المصدر: منتدى عدلات - من قسم: الطب البديل




المصدر (منتدى عدلات) https://vb.3dlat.com