السلام عليكم و ر*مة الله تعالى و بركاته

اليكم فيما يلي : الصدقة في الإسلام 2019

بسم الله الر*من الر*يم


المقدمة
ال*مد لله والصلاة والسلام على رسول الله وبعد
إنّ من ر*مة الله وكرمه على خلقه أن جعل أبواب التقرّب إليه كثيرةً ومتعددةً ، وقد *ثّ عليها كلّها وجعل بين ذلك تفاوتاً في الفضائل والأجور ؛ *تّى يرفع الهِمم ، وي*اول كلّ إنسان أن يجتهد ليُصيب أكبر قَدْرٍ ممكنٍ من أبواب الخير ، ومن هذه الأبواب باب الصّدقة التي جعلها متفرّعةً إلى عدّة أشكال ، فالإنسان يختار منها ما يناسبه ويقدر عليه ، فقد جاء في ال*ديث الشريف ( كلُّ سُلامَى من الناسِ عليه صدقةٌ ، كلُّ يومٍ تطلُعُ فيه الشمسُ يعدلُ بينَ الاثنينِ صدقةٌ ، ويعينُ الرجلَ على دابتِه في*ملُ عليها ، أو يرفعُ عليها متاعَه صدقةٌ ، والكلمةُ الطيبةُ صدقةٌ ، وكلُّ خطوةٍ يخطوها إلى الصلاةِ صدقةٌ ، ويميطُ الأذَى عن الطريقِ صدقةٌ ) متفق عليه ، فرُبّ فقير يتصدّق بالأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر ، وغنيّ يتصدّق بماله ، وصا*ب علم يتصدّق بعلمه ؛ فال*ديث الشريف يدلّ على أنّ كلّ معروف يفعله المسلم ينوي به رضا الله صدقة ، والصّدقة ترفع صا*بها إلى أعلى المراتب ، فلا شكّ أنّ من يتخلّق بهذا الخلق العظيم ، وآثر أخاه على نفسه ، وأ*بّ لغيره ما ي*بّ لولده وزوجه ، فسيُكْرِم ويتصدّق ولا يبالي بإنفاق المال ، طالما أنّه أخرجه في سبيل الله تعالى ، فهي صفة كريمة تُكرّم صا*بها بين الناس وعند الله تعالى 0

تعريـــــــف الصّدقة
الصَّدَقة لُغةً : هي ما يُعطى للفقير ون*وه ، من مالٍ ، أو طعامٍ ، أو لباسٍ ، على وجه التقرّب إلى الله تعالى ، وليس على سبيل المكرُمة 0
الصَّدَقة اصطلا*اً : هي العطيّة التي يُبتغى بها الثواب من الله تعالى ، فهي إخراج المال تقرُّباً إلى الله سب*انه وتعالى 0

فوائــــــد وفضائــــــل الصّدقة
تعود الصدقات بفوائد عظيمة على المتصدق وعلى الأفراد والمجتمع *يث إن الفقر وال*رمان والطمع والشجع هم أساس المشاكل التي ت*دث في هذا العالم ، وتسببُ للكثير من ال*روب والموت 0
أولاً : فضائل وفوائد عظيمةً تعود على صا*بها ، منها ما يأتي :
1- إنّ الصّدقة تطفئ غضب الله تعالى ؛ فقد جاء في ال*ديث ( إنَّ صدقةَ السرِّ تطفئُ غضبَ الربِّ تبارك وتعالى ) الترمذي 0
2- إنّ الصّدقة تقي صا*بها من النّار إذا كانت النيّة خالصةً لوجه الله تعالى ، فقد جاء في القرآن الكريم ( يقِي أ*دُكم وجْهَهُ *َرَّ جَهنمَ ولو بِتَمرةٍ، ولو بشِقِّ تمرةٍ ) ص**ه الألباني 0
3- إنّ المتصدّق يُظَلّ بظلّ صدقته يوم ال*ساب *تّى يفرغ ال*ساب ، فقد قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( الرَّجلُ في ظلِّ صدقتِه *تَّى يُقضَى بين النَّاسِ ) ابن *بان 0
4- إنّ الصّدقة سبب في الشفاء من الأمراض ؛ فقد قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( دَاوُوا مَرضاكُمْ بِالصَّدقةِ ) ص**ه الألباني 0
5- إنّ المُتصدّق تدعو له الملائكة بالبركة والتعويض من الله تعالى ، فقد جاء في ال*ديث الشريف ، عن النبيّ صلى الله عليه وسلم ( ما من يومٍ طلعتْ شمسُه ، إلَّا وبجنبَيْها ملَكان يُناديان نداءً يسمعُه خلقُ اللهِ كلُّهم غيرَ الثَّقلَيْن : يا أيُّها النَّاسُ هلمُّوا إلى ربِّكم ، إنَّ ما قلَّ وكفَى خيرٌ ممَّا كثُر وألهَى ، ولا آبتِ الشَّمسُ إلَّا وكان بجنبَيْها ملَكان يُناديان نداءً يسمعُه خلقُ اللهِ كلُّهم غيرَ الثَّقلَيْن : اللَّهمَّ أعطِ مُنفِقاً خَلفاً، وأعطِ مٌمسكاً تَلفاً ) الترغيب والترهيب للمنذري 0
6- إنّ في الجنّة باباً يُقال له باب الصّدقة ، يُدعى إليه المتصدّق فيدخل منه ، ويدخل منه كذلك كلّ من كان من أهل الصّدقات في الدنيا ، فقد قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( ومن كانَ من أَهلِ الصَّدق ، دُعِيَ من بابِ الصَّدقةِ ) ص**ه الألباني 0
7- تنمّي المال وتكثّره وتزيد من بركته ، ولا تنقص منه شيئاً ، فما نقص مال من صدقة 0
8- الصدقة برهان على صدق المرء وإيمانه 0
9- صا*ب الصدقة يظلّه الله في ظله يوم لا ظل إلا ظله (عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه عَنْ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ ( سَبْعَةٌ يُظِلُّهُمْ اللَّهُ فِي ظِلِّهِ يَوْمَ لا ظِلَّ إِلا ظِلُّهُ : الإِمَامُ الْعَادِلُ ، وَشَابٌّ نَشَأ فِي عِبَادَةِ رَبِّهِ ، وَرَجُلٌ قَلْبُهُ مُعَلَّقٌ فِي الْمَسَاجِدِ ، وَرَجُلَانِ تَ*َابَّا فِي اللَّهِ اجْتَمَعَا عَلَيْهِ وَتَفَرَّقَا عَلَيْهِ ، وَرَجُلٌ طَلَبَتْهُ امْرَأَةٌ ذَاتُ مَنْصِبٍ وَجَمَالٍ فَقَالَ إِنِّي أَخَافُ اللَّهَ ، وَرَجُلٌ تَصَدَّقَ بِصَدَقَةٍ فَأَخْفَاهَا *َتَّى لا تَعْلَمَ شِمَالُهُ مَا تُنْفِقُ يَمِينُهُ ، وَرَجُلٌ ذَكَرَ اللَّهَ خَالِيًا فَفَاضَتْ عَيْنَاهُ ) متفق عليه 0
10- كَشف البلاء ورفعه عن مؤديها ، ودفع المكاره ومصارع السوء
11- الشفاء من الأمراض والأسقام والأوجاع قال النبي صلى الله عليه وسلم ( داووا مرضاكم بالصدقة ) *سنه الألباني 0
12- تعويد النفس على البذل والعطاء ، والتخلّص من صفة البخل والش*0
13- دعاء الملائكة للمتصدّق بأن يخلف الله عليه نفقته ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ( ما من يوم يصب* العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أ*دهما: اللهم أعطِ منفقاً خلفاً ، ويقول الآخر: اللهم أعطِ ممسكاً تلفاً ) متفق عليه 0
14- تيسير الأمور وتفريج الكروب ؛ فهي بمثابة المفتا* لكل باب مغلق بفضل الله وكرمه 0
15- الصدقة سببٌ في نزول الأمطار 0
16- الصدقة الجارية ينتفع صا*بها بها *تى بعد موته 0
17- يرد الله الصدقة بعشرة أمثالها للمتصدق 0
18- تم*و الصدقات الخطايا والذنوب 0
19- ت*مي الصدقات الأعراض والشرف 0
20- الصدقة تمنع من الإصابة بالأمراض 0

ثانياً : فوائد الصدقة على الناس والمجتمع
فضائل وفوائد عظيمةً تعود على المجتمع ، منها ما يأتي :
1- القضاء على الفقر في المجتمع ، مما يؤدي إلى خلق مجتمع سليم وخالٍ من الجريمة 0
2- يضفي رو* الم*بة والتعاون بين أفراد المجتمع بشكلٍ يضمن تماسكه وقوته0
3- يقلل من إ*ساس الم*تاج بالظلم وال*قد على الأغنياء 0
4- يساعد في بناء المجتمع في *الة الصدقات الجارية 0
5- تنمية الشعور والإ*ساس بالآخر في*س الغني بالفقير 0

أنــــــــــــــــواع الصدقة
تختلف أشكال الصّدقة التي شَرَعها الإسلام و*ثّ عليها، وتُقسَم إلى نوعين هما :
النوع الأول : الصدقاتٌ المالية
الملابس ، الطعام ، الفواتير ، الرسوم الجامعية أو الدراسية عن الم*تاجين ، بناء المساجد أو المنشآت المفيدة للمجتمع والناس مثل المكتبات والمدارس وغيرهما 0
النوع الثاني : الصّدقات المعنويّة
وهذا من كرم الله على عباده بأن جعل الصّدقات متا*ةً لكلّ الناس ، فلا يعجز أ*د عن التقرّب إليه بأيّ شكلٍ من أشكال الصّدقة ، فهناك أعمال يقوم بها المسلم وتُعدّ من الصدقات ، مثل التّسبي* ، والتكبير، والتهليل : فقد قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( إِنَّ بِكُلِّ تَسْبِي*َةٍ صَدَقَةً ، وَكُلِّ تَكْبِيرَةٍ صَدَقَةً ، وَكُلِّ تَ*ْمِيدَةٍ صَدَقَةً ، وَكُلِّ تَهْلِيلَةٍ صَدَقَةً ) ، والأمر بالمعروف والنّهي عن المنكر : قال النبيّ صلى الله عليه وسلم (وَأَمْرٌ بِالْمَعْرُوفِ صَدَقَةٌ، وَنَهْيٌ عَنْ مُنْكَرٍ صَدَقَةٌ) 0

وجوب قبولِ الصّدقة
هُناك بَعضِ الشّروطِ إذا *َدثَ أيُّ خَلَل مِن شُروطِها لَن تأخُذ الأجرُ عليها وهي :
1-- أن تَكونَ الصّدقةِ مُخلصةِ لله تعالى بَعيدةُ عَن الرّياءِ والنّفاق والسُّمعة ، فإذا لَم تَكُن خالِصَة لِوَجهِ الله تعالى فَأنتَ دَخَلتَ فِي دائرة عَظِيمة وَهِيَ النّفاقُ والزورِ مَعَ الله تعالى 0
2-- أن تَكون َلِمَن يَ*تاجُها : فالصّدَقَةِ قَد وُجِبُت على الفُقراءِ والمُ*تاجينَ وابنِ السّبيل واليَتامى والمَساكين وطالبِ العِلم ، فَمِن غيرِ المَعقُول أن تُقبَل صَدَقَتُكَ لِغَنيّ أو لغيرِ صا*ب ال*اجة ، فَ*َاوِل أن تَضَع الصّدَقَةِ لِمَن يَ*تاجُها 0
3-- أن تُعطِي أغلى ما عِندَك : *اوِل أن تُخرِج الصّدقة مِن أغلى ما تَملُك وليسَ الذي لا تَ*تاجهُ *تّى يكونُ الأجرُ أعظَم عِندَ الله تعالى
4-- بَعِيدة عَن النّاس : إذا رأيتَ شَخصُ مُ*تاج وَقَد ظَهَرَ ذلكَ لَك فَ*َاوِل أن تَتَصَدّقَ بَينكَ وبينَ نَفسهِ *تّى لا تُسبّب ال*َرَجُ لَهُ و*تّى لا تَدَع مَكان لِدُخولِ الرّياءِ أو كلامُ النّاس وَ*َتّى تُؤجَر عليها فَقَط مِن عِندِ الله 0

فضل الصدقات التي تصل للميت
ي*تاج الميت إلى المزيد من ال*سنات والأجر والثواب ، ولا يستطيع القيام بها سوى مَن بَعده ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاثٍ : صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صال* يدعو له ) ، ومن صور الصّدقات التي يصل أجرها للميت :
1- الدعاء : من أهمّ ما يصل الميت الدعاء الخالص له بطلب المغفرة من الله تعالى ، وقد كان قد ذكر النبي صلى الله عليه وسلم في ال*ديث الشريف أنّ الولد الصال* هو ما يُمكن أن يستفيد منه الميت ، قال النبي صلى الله عليه وسلم ( إنَّ الرجلَ لتُرفعُ درجتُه في الجنةِ ، فيقول : أنَّى لي هذا فيقال : باستغفارِ ولدِك لك ) 0
2- الصدقة بالمال : فيصل أجرها إلى الميت سواءً كانت مالاً أو طعاماً أو كسوةً ، فكلّها تعتبر صوراً من صور الصدقة 0
3- بناء المساجد ودور العلم والمشافي وكل شيءٍ مفيدٍ ، وهذا يُسمى صدقةً جاريةً لأنها تستمر لفتراتٍ طويلة ، وكلّما انتفع منها الناس أخذ الميت الأجر 0
4- التبرّع بأرضٍ لبناء المباني النافعة للأمة الإسلامية 0
5- سقيا الماء : وهي من أفضل الصدقات 0
6- طباعة القرآن الكريم والكتب المفيدة 0
7- سداد ديونٍ الميت 0
8- ال*ج عن الميت وكذلك العمرة 0

أفضل الصدقات
1- الصدقة الخفية ، *يث إنها ت*افظ على مشاعر الفقير ، وتجنب الرياء 0
2- الصدقة في أوقات الص*ة والعافية ، فهي تقدم المفهوم الأمثل للصدقة بمساعدة الفقراء 0
3- الصدقة المقدمة زيادةً على الواجبات كالزكاة 0
4- الصدقة التي يقدمها قليل المال للأقل منه ، *يث إنه لا يملك المال الزائد لكنه يؤثر غيره على نفسه 0
5- الصدقة التي يقدمها الرجل لأهل بيته ، قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( أربعةُ دنانير: دينارٌ أعطيتَه مسكيناً، ودينارٌ أعطيتَه في رقبةٍ، ودينارٌ أنفقتَه في سبيلِ اللهِ، ودينارٌ أنفقتَه على أهلِك؛ أفضلُها الذي أنفقتَه على أهلِك) مسلم 0
6- الصدقة على الأيتام ، قال النبيّ صلى الله عليه وسلم ( كافِلُ اليتيمِ له أو لغيرِهِ، أنا وهو كهاتَيْنِ في الجنّةِ )0

7- الصدقة التي تقدم للجار ، قال تعالى ( وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَىٰ وَالْجَارِ الْجُنُبِ ) 0
8- الصدقة التي تقدم للجهاد في سبيل الله 0
9- الصدقة الجارية ، والتي تعود بالخير على صا*بها *تى بعد موته ، ل*ديث ( إذا ماتَ الرجلُ انقطعَ عملُهُ إلَّا من ثلاثٍ: ولدٍ صال*ٍ يدعو لَهُ، أو صدقةٍ جاريةٍ، أو علمٍ يُنتَفعُ بِهِ) 0
10- الصدقة التي تقدم للأصدقاء 0
11- الإنفاق على الجهاد في سبيل الله تعالى : قد ذُكِر فضل الإنفاق على الجهاد في سبيل الله تعالى في عدّة مواضع في القرآن الكريم؛ منها ( انفِروا خِفافًا وَثِقالًا وَجاهِدوا بِأَموالِكُم وَأَنفُسِكُم في سَبيلِ اللَّهِ ذلِكُم خَيرٌ لَكُم إِن كُنتُم تَعلَمونَ) 0
أ*اديث عن الصدقة في الإسلام
1. عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يتّبع الميت ثلاثة ، فيرجع اثنان ويبقى وا*د : يتبعه أهله ، وماله ، وعمله ، فيرجع أهله وماله ، ويبقى عمله 0
2. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من تصدق بعدل تمرة من كسب طيب ولا يقبل الله إلا الطيب وإن الله يتقبلها بيمينه ، ثم يربيها لصا*به كما يربي أ*دكم فَلوَّه *تى تكون مثل الجبل 0
3. عن أبى هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الساعي على الأرملة و المسكين كالمجاهد في سبيل الله 0
4. عن عائشة رضي الله عنه قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إذا أنفقت المرأة من طعام بيتها غيرَ مفسدةٍ كان لها أجرها بما أنفقت ، ولزوجها أجره بما كسب ، وللخازن مثل ذلك ، لا ينقص بعضهم أجرَ بعض شيئاً 0
5. عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : قال الله أنفق يا ابن آدم أنفق عليك 0
6. عن أبى هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : كافل اليتيم له أو لغيري أنا وهو كهاتين في الجنة و أشار بالسبّابة والوسطى 0
7. عن أبى هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ما نقصت صدقة من مال ، وما زاد الله عبدا بعفو إلا عزاً ، وما تواضع أ*د لله إلا رفعة الله 0
8. عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ما من يوم يصب* العباد فيه إلا ملكان ينزلان فيقول أ*دهما : اللهم أعط منفقاً خلفاً ، ويقول الآخر : اللهم أعط ممسكاً تلفاً 0
9. قال النبي صلى الله عليه وسلم : الصّوم جُنة ، والصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار 0
10. عن أبى هريرة رضي الله عنه أن رجلاً قال للنبي صلى الله عليه وسلم : إن أبي مات وتركَ مالاً ولم يوصِ ، فهل يُكفر عنه أن أتصدق عنه ؟ قال : نعم 0
11. قال النبي صلى الله عليه وسلم : كل امرئ في ظل صدقته *تى يقضى بين الناس 0
12. عن عائشة رضي الله عنه أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال : يا رسول الله ، إن أمي افتلتت نفسها ولم توصِ ، وأظنها لو تكلمت تصدقت ، أفلها أجر إن تصدقت عنها ؟ قال : نعم .
13. عن *كيم بن *زام رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : اليد العليا خَير من اليد السفلى، وابدأ بمن تعول ، وخير الصدقة عن ظهر غِنًى ، ومن يستعففْ يعِفه الله ، ومن يستغنِ يغنِه الله 0
14. عن يزيد بن أبي *بيب أن أبا الخير *دثه أنه سمع عقبة بن عامر يقول : سَمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : كُل أمرئ في ظلِّ صدقته *تى يفصل بين الناس - أو قال : ي*كم بين الناس 0
15. قال النبي صلى الله عليه وسلم : يا عائشة ، استتري من النار ولو بشق تمرة ، فأنها تسد من الجائع مسدها من الشعبان 0
16. عن أبى هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إذا مات الإنسان انقطع عنه عمله إلا من ثلاثة : إلا من صدقة جارية ، أو علم ينتفع به ، أو ولد صال* يدعو له 0
17. عن *ذيفة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : كل معروف صدقة 0
18. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن الصدقة لتطفئ عن أهلها *َر القبور ، وإنما يستظل المؤمن يوم القيامة في ظل صدقته.
19. قال النبي صلى الله عليه وسلم : داووا مرضاكم بالصدقة.
20. عن أبى هريرة رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : سبعة يظلّهم الله في ظلّهِ يوم لا ظلّ إلا ظلّه ، وذكر ، ورجل تصدق بصدقه فأخفاها *تى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه .
21. عن أبى هريرة رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا يتصدق أ*د بتمره من كسب طيب ، إلا أخذها الله بيمينه ، فيربيها كما يربى أ*دكم فلوه أو قلوصه ، *تى تكون مثل الجبل أو أعظم
22. عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في أض*ى أو فطر إلى المصلى ثم انصرف فوعظ الناس وأمرهم بالصدقة فقال : أيها الناس تصدقوا فمرَّ على النساء فقال : يا معشر النساء تصدقن فإني رأيتكن أكثر أهل النار ، فلما صار إلى منزله جاءت زينب امرأة ابن مسعود تستأذن عليه ، فقيل : يا رسول الله هذه زينب فقال : أي الزيانب ؟ فقيل : امرأة ابن مسعود ، قال : نعم ، ائذنوا لها ، فأذن لها ، قالت : يا نبي الله إنك أمرت اليوم بالصدقة ، وكان عندي *لي لي ، فأردت أن أتصدق به ، فزعم ابن مسعود أنه وولده أ*ق من تصدقت به عليهم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم : صدق ابن مسعود ، زوجك وولدك أ*ق من تصدقت به عليهم 0
23. عن ثوبان رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أفضل دينار ينفقه الرجل دينار ينفقه على عياله ، ودينار ينفقه الرجل على دابته في سبيل الله، ودينار ينفقه على أص*ابه في سبيل الله 0
24. عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من يسرَ على معسر يسَّر الله عليه في الدنيا والآخرة.
25. قال النبي صلى الله عليه وسلم : إن الصدقة لتطفئ غضب الرب.
تم ب*مد الله وتوفيقه وصلى الله وسلم على نبينا م*مد وعلى آله وص*به وسلم