أكد نائب رئيس ​مجلس النواب​ اللبناني ​ايلي الفرزلي​ انه “زيارة وزير الخارجية في *كومة تصريف الاعمال ​جبران باسيل​ الى ​عين التينة​ هي أمر طبيعي”، معتبراً أنه “في ​ال*ياة​ السياسية قد ت*صل بعض الصراعات وفي ل*ظة ما يجب ان تعود الى وضعها الطبيعي”.
واوض* الفرزلي، في *ديث اذاعي، أنه “خلال هذه الزيارة لم ي*صل هناك عتب بين باسيل ورئيس مجلس النواب ​نبيه بري​ بل تناول اللقاء كل القضايا الاساسية والجوهرية على السا*ة اللبنانية اما في ما يتعلق ب​ال*كومة​ فتم الاتفاق على اعتماد المعيار الوا*د في تأليف ال*كومة”، لافتاً الى ان “المعيار الوا*د هو معيار التمثيل وفقاً لنتائج الانتخايات النيباية”.
كما اعتبر أنه “يجب أن يتم اخذ بعين الاعتبار هذين الامرين في عملية التأليف وهما، النظام البرلماني والنص الدستوري”، ذاكراً “أنني مع *كومة اكثرية لان النظام الديمقراطي قائم على هذا الاساس”.

وتابع الفرزلي بالقول ان “اجهاض نتائج ​الانتخابات​ يؤدي الى اجهاض نتائج الواقع السياسي كله، ون*ن بصدد الدفاع عن قضية اجهاض العهد وهذه القضية اهم من تأليف ال*كومة”، مشدداً على “أننا لن نسم* باجهاض نتائج ​الانتخابات النيابية​ ولا مساومة على فكرة المعيار الوا*د”.
كما اعتبر أن “باسيل هو من الصلابة بمكان ما يجعل كل الاستهدافات تسقط أمامه سقوطاً مروعاً”.