1. تعرف على نفسك جيداً:
نعم الخطوة الأولى في اختيار شريك الحياة هي انت، لن تستطيع أن تعرف مواصفات شريك الحياة اذي تريد أن تكمل حياتك معه من دون معرفة نفسك بشكل كامل، عليك معرفة من أنت، ماذا تريد من الحياة، ما هي أهدافك، ماذا تحب وماذا تكره، ما تجيد فعله وما لا تجيده وهكذا، التعرف على نفسك سيسهل عليك مسألة اختيار شريك الحياة المناسب لك ولشخصيتك.

قناة روش


ومن ضمن خطوات التعرف على نفسك أن تتقبل نفسك وتحبها، تتقبل أخطاءك وعيوبك وتحب الأشياء الجيدة بنفسك، لا تتوقع أن يحبك أحدهم إذا لم تكن تحب نفسك، ولا تتوقع أن يفهمك أحدهم إذا كنت لا تفهم نفسك.

2. أن تتفقا على الخطوط العريضة لحياتكما سوياً:
هناك بعض الخطوط العريضة التي يجب أن تحددها مع شريك حياتك ويجب أن تكونا على وفاق بشأن هذه الأمور الكبيرة مثل هل تودان الإنجاب أم لا وكم طفلاً تودان أن تنجنبا كحد أقصى، أين سيكون مكان معيشتكما، هل ستعمل المرأة أم لا، وما هو أسلوب الحياة التي تحب أن تعيشها.



3. تعلم من تجاربك السابقة:
إذا كنت قد مررت بتجارب عاطفية سابقة فسيكون من السهل عليك تحديد ماذا تريد من شريك حياتك، التجارب السابقة تجعلك على دراية بالصفات التي تريدها في شريك حياتك، ومعرفة الصفات التي تتقبلها والصفات التي لا يمكنك تقبلها، كما أنها ستجعلك على دراية عن كيفية التصرف في مواقف معينة عندما تحدث.



4. اطرح الكثير من الأسئلة:
من اجل أن تتعرف على شريك حياتك خاصة في المرحلة الأولى عليك طرح الكثير من الأسئلة التي تساعدك على فهمه أكثر، عليك طرح الأسئلة عن كل شئ عما يحب وما يكره، عن علاقاته، خططه في الحياة، عن اهتماماته ومعتقداته وهكذا.



5. لا تبالغ في وضع المواصفات:
نعم لكل منا الأحلام والمواصفات الخاصة بشريك الحياة وبالطبع من حقك أن تضع مواصفات أو أن تحدد عدداً من الأشياء الكبيرة التي لن تستطيع التخلي عنها في شريك حياتك، عليك فقط ألا تمتد هذه المواصفات للأشياء البسيطة وأن تبقى فقط للخطوط العريضة أو المبادئ الكبيرة في الحياة.



6. كن صادقاً:
كما تود أن يكون شريك الحياة صادقاً معك عليك أيضاً أن تكون صادقاً معه عندما تتحدث عن أي جانب من جوانب حياتك، ليس فقط كي تحافظ على علاقة صحية وسليمة ولكن لأن ذلك ايضاً سيساعدك على تحديد ما إذا كان الطرف الآخر متقبلاً كل جوانب حياتك أم أن هناك شيئاً ما يريد أن يتحدث معك عنه.



7. اقض وقتاً كافياً مع الطرف الآخر:
لمعرفة ما إذا كنت حقاً ستسطيع تقضية باقي عمرك مع هذا الشخص أم لا عليك بالطبع الحرص على قضاء وقتاً كافياً معه أو حتى الاتصال به هاتفياً يومياً بشكل كافي خاصة في بداية العلاقة، قضاء وقتاً كافياً في التحدث سوياً ومشاركة المواضيع المختلفة سيعرفك ما إذا كنتما على وفاق وأن باستطاعك قضاء يومك مع هذا الشخص دون ملل أو شعور بعدم ارتياح.



8. لا تستعجل في اتخاذ القرار:
الاستعجال في اتخاذ القرار من شأنه أن يؤدي بك إلى نتائج سلبيه، عليك أن تتأنى وتتأكد من أن هذا هو الشخص المناسب الذي تريد أن تكمل حياتك معه، لذا لا تتعجل وخذ وقتاً كافياً في التفكير في كافة الجوانب.



9. راقب الانفعالات والتصرفات:
الانفعالات والتصرفات التي تصدر من الشخص والذي يمكن أن يحدث بعضها من دون أن يشعر من شأنها أن تخبرك الكثير، فيمكنك أن تلاحظ أنه يغضب سريعاً أو أنه يضحك على أشياء لا تقبل أن يضحك بسببها، أو ربما تكتشف من بعض التصرفات أنه بخيل أو هكذا، لذا عليك دائماً أن تراقب التصرفات التي يقوم بها الطرف الآخر وأخذها في الاعتبار.



10. أن تتشاركا في بعض الاهتمامات:
لا يجب أن تملكا نفس الاهتمامات جميعاً ولكن يفضل ان يكون هناك بعض الاهتمامات التي تحبونها معاً لأنك ستقضي يومك بالكامل فيما بعد مع هذا الشخص لذا يجب أن يكون هناك أشياء تربطكما معاً لتستمتعا بفعلها سوياً دون ملل

.

11. لابد أن يحترمك الطرف الآخر:
عند اختيار شريك الحياة فلابد أن تختار الشخص الذي يشعرك بأنه يحترمك، الاحترام عمود هام من أعمدة الزواج الناجح لذا عليك الحرص في فترة التعرف الأولى على اختبار الطرف الآخر والتأكد من أنه يحترمك حقاً وبالطبع فالاحترام يجب أن يكون متبادل.



12. الثقة:
الثقة هي مرحلة تفوق الحب فمن دون الثقة ينهار الحب في لحظة لذا عليك أن تتأكد أن الطرف الآخر يثق بك تماماً، وعليك التأكد أيضاً أنك تثق تماماً في الطرف الآخر وأن كل مراحل حياته واضحة بالنسبة إليك وأنه يمكنك الاعتماد عليه بسهولة وأنك ستجده عن احتياجك إليه، كل هذه الأمور من شأنها أن تغذي ثقتك بالطرف الأخر.



10. أن تشعر معه بالراحة:
لا يمكنك أن تكمل حياتك مع شخص لا تستطيع أن تشعر معه بالراحه، عليك اختبار ذلك جيداً، إذا كنت تشعر بالراحة والاطمئنان عند وجوده وإذا كنت لا تشعر بالوقت عند التحدث إلى الطرف الآخر فتأكد أن هذا هو الشخص الصحيح. إذا كنت تشعر بعدم الاهتمام من قبل الطرف الآخر عند التحدث معه في أمر هام أو أمر صغير أو إن كنت لا تشعر بالراحة والسعادة عند وجوده بجانبك فحتماً أن تسير في الطريق الخطأ.



11. احترس من الأشخاص الذين يودون الارتباط سريعاً:
عليك الحرص من الأشخاص الذين يطلبون الارتباط بشكل سريع وغير منطقي فغالباً ما يكون هناك أمر ما غير مريح في هذه الحالة، عليك التأني وعدم اتخاذ قرار سريع وعدم الانصياع لمثل هذه الطلبات.



تأثير اختيار شريك حياة مناسب:
إن اختيار شريك الحياة المناسب من شأنه أن يجعل حياتك مستقرة وسعيدة وأن يساعدك على تحقيق أهدافك في الحياة بشكل متوازن ويعد المصدر الأول من مصادر الرضا والإشباع النفسي، لذا يجب عليك التأني والحكمة.




كما أن اختيار شريك الحياة المناسب سيجعل بيتك سعيداً ومستقراً ما يضمن حياة سعيدة بالنسبة لأطفالك، وذلك لأن الأبوين لابد أن يكونا قدوة لأطفالهما لذا على المرأة أو الرجل اختيار الطرف الآخر الذي يشعر أو تشعر بأنه سيكون أباً أو أماً صالحاً.



كما أن اختيار الشخص المناسب الذي تستطيع التفاهم معه بشكل متحضر سيقلل من احتمالية التشاجر فيما بينكما بعد الزواج والذي يؤدي إلى شعور الأطفال باضطرابات نفسية تصل أحيانا إلى الاكتئاب.