لندن 27 رمضان 1439 هـ الموافق 12 يونيو 2018 م واس ترأس الملحق الثقافي بسفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة المتحدة الدكتور عبدالعزيز بن علي المقوشي اجتماع الملحقية الثقافية بالرؤساء التنفيذيين لعدد من الشركات التعليمية البريطانية المعنية بتقديم الخدمات التعليمية المساندة للطلبة الدوليين في جامعات المملكة المتحدة. وجرى خلال الاجتماع مناقشة تصور الملحقية الثقافية في استراتيجيتها الجديدة للشراكات الأكاديمية والبحثية ومستقبل التعاون المشترك مع مؤسسات التعليم والتدريب والبحث العلمي البريطانية. وأكّد الدكتور المقوشي خلال الاجتماع على التوجهات المستقبلية لتقديم الخدمات التعليمية المتوقعة من الشركات البريطانية خلال المرحلة الأولى من تنفيذ الاستراتيجية، موضحاً أن الاستراتيجية الجديدة للملحقية الثقافية تعمل على أن تراعي كافة الشراكات والاتفاقيات مع مؤسسات التعليم والتدريب والبحث العلمي البريطانية المساهمة في مساعدة جهات الابتعاث والتدريب والبحث العلمي في المملكة على تنفيذ مبادراتها، ونقل المعرفة والخبرات اللازمة لتأهيل رأس المال البشري في المملكة وتطوير الخدمات بما يرتقي الى تطلعات حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده - حفظهما الله - بهذا الشأن والتي توجت بتوقيع مذكرة التفاهم في المجالات التعليمية والثقافية بين سمو ولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ورئيسة وزراء حكومة بريطانيا تيريزا ماي خلال زيارة سموه الاخيرة للمملكة المتحدة. وأضاف الملحق الثقافي في بريطانيا أنه جرى خلال الاجتماع التأكيد على الدور المتوقع من الشركات التعليمية البريطانية المقدمة للخدمات التعليمية حيال مراعاة تنفيذ مبادرة وزارة التعليم لتطوير برامج الإبتعاث؛ بالأضافة إلى تلبية احتياجات الجامعات وقطاعات الدولة المختلفة من الموارد البشرية المتوافقة مع رؤية المملكة 2030. وأوضح الدكتور المقوشي أنه جرى خلال الاجتماع التأكيد على أهمية أن ترتقي الشركات التعليمية البريطانية المقدمة للخدمات التعليمية بخدماتها إلى تطبيق مفهوم الشراكة الاستراتيجية مع الملحقية الثقافية في مختلف مراحل التخطيط والتنفيذ والمراجعة والتطوير، وأن تتجاوز بأدوارها مهام تدريس اللغة والسنوات التحضيرية إلى الشراكة في الإعداد لبرامج التبادل الثقافي وتنمية الموارد البشرية للطلبة المبتعثين وفق احتياجات تنمية العلاقات الثقافية بين حكومتي البلدين. وختم الملحق الثقافي في بريطانيا بالقول إن هذا الإجتماع هو الأول في سلسلة الاجتماعات مع رؤساء المؤسسات التعليمية البريطانية لمناقشة الامور المتعلقة بالاستراتيجية الجديدة للملحقية قبل اعتمادها في صيغتها النهائية؛ حيث إن العمل جار على التحضير لإجتماع موسع مع رؤساء الجامعات البريطانية خلال الشهر المقبل لذات الغرض. // انتهى //20:11ت م 0150
قناة روش