واشنطن:*تعهد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الخميس، بتشديد الإجراءات التجارية تجاه الصين.
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الرئيس الأمريكي، خلال اجتماع للحكومة بالبيت الأبيض، شارك فيه أمين عام حلف شمال الأطلسي(ناتو) ينس ستولتنبيرغ، الذي يزور واشنطن حالياً.*
وقال ترامب في تصريحاته إن “الولايات المتحدة انفصلت بسبب الصفقات التجارية السيئة مع الصين”، مضيفاً أنه “لا يلوم الصين، وإنما الإدارات(الأمريكية) السابقة”.*
واعتبر أنه “جرى نقل للثروة من بلد إلى آخر بشكل لم يسبق له مثيل في الماضي، حيث بنت الصين نفسها بالاعتماد على الأموال التي خرجت من الولايات المتحدة”، على حد تعبيره.*
وتوعد ترامب بأن “ذلك لن يحدث بعد اليوم”.*
وكشف الرئيس الأمريكي، أنه منذ اجتماعه مع نظيره الصيني تي جي بينغ(في نوفمبر/تشرين الثاني 2017)، حدث فرق كبير، كما أشار أن الوضع سيكون أفضل.*
وأثنى على الرئيس الصيني بالقول إنه “رجل عظيم، وهو صديقي، لكنه يشتغل لأجل الصين وأنا لصالح الولايات المتحدة”.*
وتابع ترامب “الصين كانت تحصل على مئات المليارات من الدولارات سنويا من الولايات المتحدة، وقد شرحت للرئيس(الصيني) أنه لا يمكننا أن نقوم بذلك بعد الآن، فالوضع مختلف”.*
وقال الرئيس الأمريكي إن “الصين أصبحت مدللة للغاية، وكذلك الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى، لأنهم يحصلون على مائة في المائة مما يريدون من الولايات المتحدة، وهذا لا يمكن السماح بحدوثه بعد الآن، فنحن بلد بإمكانيات مذهلة”.*
وأوضح ترامب “لقد خسرنا 800 مليار دولار في التجارة خلال العام الماضي، منها 500 مليار مع الصين وحدها، هل يمكنكم تصديق ذلك، ونحن لن نقوم بذلك من جديد”.*
قناة روش

وازدادت المخاوف مؤخراً، لا سيما بين مستثمرين من اندلاع حرب تجارية وشيكة بين الولايات المتحدة الأمريكية والصين.*
وفي مارس/آذار الماضي، أقرت الولايات المتحدة مرسوماً يقضي بفرض تعريفات جمركية إضافية وقيود استثمارية على الصين قد تبلغ 60 مليار دولار.*
وردت الصين بفرض تعريفات جمركية إضافية تصل إلى 25 بالمائة على 128 منتجاً أمريكياً.
وفي 23 مارس الماضي، تقدمت واشنطن بشكوى لدى منظمة التجارة العالمية ضد الصين، واتهمت بكين بسرقة حقوق الملكية الفكرية للأمريكيين.(الأناضول)