الرياض 28 رجب 1439 هـ الموافق 14 أبريل 2018 م واس أختتم مساء أمس, فعاليات معرض (كتاب الطفل) الأول الذي نظمه مركز الملك فهد الثقافي بالرياض واستمرت خمسة أيام ، بمشاركة ٣٥ دار نشر قدمت أكثر من ٣*** عنوان. ‏وشهدت الفعاليات *ضورا كبيرا تجاوز 26 ألف زائر معظمهم من الأطفال تم استقبالهم على فترتين صبا*ية ومسائية، *يث استمتعوا خلال أيام المعرض بالفعاليات التي ضمت عروضا مسر*ية ومشاركات فرق استعراضية للأطفال وتقديم ورش عمل من متخصصات في عالم الطفولة، واستعراض للمواهب وغيرها. ‏وقام مجموعة من المؤلفين لكتب الطفل بتوقيع كتبهم وإهدائها للأطفال من خلال المنصة المخصصة لذلك، شملت كتاب "المرشد العملي في المسر* المدرسي وكتابة النصوص المسر*ية للدكتور بندر العسيري، وكتاب "العندليب الصامت" للدكتورة لميس السليم، وكتاب "الجربوع بوعي والضب ضبان" للمؤلفة نورة السهلي. وأقيمت خلال المعرض خمس ورش عمل، الأولى بعنوان "الفائز ابني" للمدربة مناهل الفريقي، والثانية بعنوان "ص*تي وشخصيتي" للمدربة *نان باطرفي، والورشة التدريبية الثالثة للمدربة هتاف الوادي بعنوان "نيوم 2030"، فيما *ملت الرابعة عنوان "القراءة الجهرية" للمدربة سامية العيسى، وأخيرا ورشة عمل "تقنيات الكتابة للطفل" للمدربة فاطمة ال*سن. وهدف المعرض إلى تنمية مدارك الطفل ومهاراته، وتعزيز *ب القراءة والكتابة له، وجمع أبرز الجهات المعنية بالطفل لتقديم كل ما يفيده، والترفيه عنه، وقد وزعت خلاله العديد من الجوائز القيمة. وفي ختام المعرض تم تكريم المساهمين في نجا*ه وكذلك المشاركين من الأفراد والجهات ال*كومية في تقديم الفعاليات المصا*بة له . // انتهى //15:24ت م