9 اسباب لغزو البرغش أجسادنا


9 اسباب لغزو البرغش أجسادنا

9 اسباب لغزو البرغش أجسادنا

9 اسباب لغزو البرغش أجسادنا

اقترب فصل الصيف.. واقتربت معه تمضيتنا المزيد من الوقت في الهواء الطلق..في الهواء الطلق، وما يواكبه من لسعات الناموس والبرغش وغيرهما من الحشرات.
كلنا يعرف هذا الواقع ويتقبله “فما باليد حيلة”.. لكن ما لا نعرفه كلنا ان “مصاصي الدماء” الصغيري الحجم اولئك، يختارون ضحاياهم عن سابق تصور وتصميم.
اما اهم عوامل “الجذب” لهذه الحشرات، التي توصل الى تحديدها العلماء حتى الان:

–    انت تتنفس: بمجرد اننا نتنفس، نصبح جميعا اهدافا لهذه الحشرات، وإن بدرجات متفاوتة. قبل اكثر من 30 عاما اكتشف العلماء ان الناموس والبرغش يسعون اكثر ما يسعون الى ثاني اوكسيد الكربون. وهم بالتالي، يتجهون الى حيث يجدون كميات اكبر من ثاني اوكسيد الكربون (اي مجموعة كبيرة من الاشخاص في نشاطات رياضية او حفلات في الهواء الطلق) ومن ثم يعملون على تقليص اهدافهم حسب الرائحة المنبعثة من اجسادنا سواء الطبيعية منها ام الممزوجة بالعطور او الدخان…

–    القامة: الاشخاص ذوو القامة الطويلة ينتجون كميات اكبر من ثاني اوكسيد الكربون ومن حرارة الجسد، ما يجعل منهم اهدافا مثالية لهذه الحشرات (لهذا السبب في المجموعات، يكون الراشدون اكثر عرضة للسعات من الاولاد، والرجال من النساء).

–    الحمل: اضافة الى كل ما على النساء الحوامل ان تتحملنه، تعتبرن معرضات اكثر بمرتين من النساء غير الحوامل للسعات البرغش والناموس، بسبب الكميات الكبيرة من ثاني اوكسيد الكربون وحرارة الجسد، التي تنبعث من اجسادهن.

–    الرياضة: اثناء ممارسة الرياضة يفرز الجسم مادة كيميائية تسمى Lactic Acid. وتشير دراسة المانية الى انه يمكن للبرغش والبعوض والناموس كشف هذا النوع من الاسيد من مسافة قريبة.

–    رائحة القدمين: تبين احدى الدراسات ان الاشخاص ممن تحوي اقدامهم كمية وافرة من البكتيريا (ولو كانت انواعها قليلة)، معرضون اكثر للسعات.

–    العطور: تمتص الناموسة رحيق الزهور من اجل كسب الطاقة. لذا، هي تنجذب بقوة الى كل روائح الزهور والورود.

–    الجينات: جيناتنا مسؤولة عن رائحة جسدنا، ما حدا بالعلماء الى دراسة مدى تاثير تركيبتنا الجينية في مدى تعرضنا للسعات. على سبيل المثال، تبين احدى الدراسات ان من يحملون جينة HLA يكونون معرضين اكثر من غيرهم.

–    البيرة: شرب 12 اونصة ما يعادل 0.34 ليتر من البيرة، يجعلك هدفا للسعات (رغم ان لا سببا معروفا لذلك حتى الان).

–    فئة الدم: هذا العامل محط جدل. ففي حين يبين بعض الدراسات تبين ان من يحملون فئة الدم O  معرضون اكثر من غيره للسعات، يشكك احد الاختصاصيين بذلك ملقيا باللائمة في ذلك الى “احصاءات سيئة”.

اما لتفادي اللسعات، فاليكم بعض الاقتراحات:
–    التجفيف: تحتاج هذه الحشرات للمياه من اجل التكاثر. لذا يجب ان تعملوا على تجفيف كل مصدر للمياه حولكم داخل البيت وخارجه (الاوعية الخاصة بالحيوانات الاليفة، النفايات، الاطارات..)
–    الملبس: يجب ارتداء الالوان الزاهية والفضفاضة – قمصان ذات اكمام طويلة، بنطلونات طويلة، قبعات، وجوارب.
–    استخدام المبيدات (وهنا تجدر الاشارة الى ان بيت الوطاويط يعتبر من اهم الوسائل، كون الوطواط مستهلك نهم للحشرات).

الوسوم:,