قيام الرجل بالاعمال المنزلية يؤذي ذكورته


قيام الرجل بالاعمال المنزلية يؤذي ذكورته

توصلت دراسة حديثة إلى انه كلما كرس المتزوج وقتاً أكبر للقيام بالأعمال المنزلية كالطبخ أو التسوق، تراجع نشاطه الحميم.

واشارت الدراسة الى ان “العكس صحيح في حال أمضى الرجل وقتا أطول في العناية بالسيارة أو الحديقة، وتشير نتائج هذه الدراسة إلى أهمية الأدوار المخصصة تقليديا لكل من الرجل والمرأة في تواتر العلاقات الحميمة في الزواج”.

ويقول الباحث سابينو كورنريتش المشرف على الدراسة أن “الأزواج يقيمون علاقات أقل إذا كان الرجل يشارك بشكل كبير في المهام المخصصة تقليديا للمرأة”، ويضيف أن “الأزواج يقيمون علاقات أكثر في حال كان الرجل يهتم بشكل أكبر بالمهام المخصصة له تقليديا كالاعتناء بالحديقة والسيارة وتسديد الفواتير”.

قيام الرجل بالاعمال المنزلية يؤذي ذكورته

قيام الرجل بالاعمال المنزلية يؤذي ذكورته

لكن نتائج الدراسة التي تحمل عنوان “المساواة والأعمال المنزلية وتواتر العلاقات في الزواج”، تستند إلى استمارة ملأها 7 آلاف وشخصان، لا ينبغي أن تدفع الرجال إلى التخاذل في ما يتعلق بالأعمال المنزلية.

ويحذر الباحثون من ان رفض المشاركة في الأعمال المنزلية يؤدي إلى مشاكل بين الزوجين وإلى عدم الرضا لدى الزوجة التي لها دور أيضا في النشاط الجنسي.

الوسوم: